الإثنين 13 ذو القعدة 1445 هـ

تاريخ النشر : 26-03-2020

هل له الخروج للجهاد بغير إذن والديه ؟

الجواب
إذا كان الجهاد واجباً، فإنه لا حاجة إلى إذن الأبوين، لأنَّ الواجب لا يُستأذّنُ فيه البشر، فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، وكما أنك لا تَستأذِنُ والديك في الحج إذا وجب عليك، فلا تستأذِنْهما أيضًا بالجهاد إذا وجب عليك، أمَّا إذا كان الجهاد تطوعاً، فإنه لا يجوز أن تجاهد إلا بإذن الأبوين.
المصدر:
مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(25/352- 353)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟