الخميس 16 ذو القعدة 1445 هـ

تاريخ النشر : 26-03-2020

حكم الجهاد بغير إذن الإمام وما الحالات التي يجوز فيها الجهاد بغير إذ ن الإمام

الجواب
لا يجوز الجهاد إلا بإذن الإمام؛ لأنه المخاطب بالجهاد، ولأن الخروج بدون إذنه افتيات عليه؛ ولأنه سبب للفوضى والمفاسد التي لا يعلمها إلا الله.
وأما قول السائل: هل هناك حالات يجوز فيها بدون إذن الإمام ؟ فنعم إذا هجم عليهم العدو فيتعين عليهم القتال.
المصدر:
مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(25/314- 315)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟