الأربعاء 08 شوال 1445 | آخر تحديث امس
0
المشاهدات 699
الخط

هل لصلاة المغرب سنة راتبة؟

السؤال:

السؤال الخامس من الفتوى رقم(17900) ورد عن أنس - رضي الله عنه - في صحيح مسلم قال: «كنا بالمدينة فإذا أذن المؤذن لصلاة المغرب ابتدرنا السواري فركعوا ركعتين حتى إن الرجل الغريب ليدخل المسجد فيحسب أن الصلاة قد صليت من كثرة من يصليهما» فهل يدل هذا على أن الصحابة - رضي الله عنهم - يصلون راتبة المغرب في المسجد حيث إنه شبه كثرة المصلين للصلاة بين الأذان والإقامة بكثرة المصلين بعد الصلاة؟

الجواب:

تستحب الصلاة بعد أذان المغرب؛ لقوله -صلى الله عليه وسلم-: «صلوا قبل المغرب - وكرر ذلك- ثم قال: لمن شاء» ولا تعتبر هذه الصلاة راتبة؛ لأن راتبة المغرب بعدها، ولا راتبة لها قبلها، وإنما هذه من النوافل المطلقة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(6/128- 129)المجموعة الثانية بكر أبو زيد ... عضو عبد العزيز آل الشيخ ... عضو صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز بن عبد الله بن باز ... الرئيس

أضف تعليقاً