الإثنين 20 ذو القعدة 1445 هـ

تاريخ النشر : 23-03-2020

كيفية التعامل مع من عنده خير كثير وعليه ملاحظات في العقيدة

الجواب
إذا كان هذا الرجل مجاهراً بما عنده من البدعة؛ فإنه لا ينبغي للإنسان أن يتعامل معه وأن يتردد عليه؛ لأنه وإن كان لا يتأثر به فقد يغتر به غيره، بمعنى: أن الناس ينخدعون ويظنون أن هذا المبتدع على حق، فالذي ينبغي ألا يتردد الإنسان على أهل البدع، مهما استفاد منهم مالياً أو علمياً؛ لما في ذلك من التغرير بالآخرين.
المصدر:
الشيخ ابن عثيمين من لقاءات الباب المفتوح، لقاء رقم(58) نقلت نسخة للدعوة إلى الله

هل انتفعت بهذه الإجابة؟