الجمعة 13 محرّم 1446 هـ

تاريخ النشر : 23-03-2020

حكم لعن غير المسلمين

الجواب
أما بالنسبة للعن الكافر والمشرك والفاسق بفعل كبيرة من الكبائر فلعن هؤلاء على وجه العموم لا بأس به أن يقال: لعنة الله على الظالمين، لعنه الله على الكافرين، لعنة الله على الفاسقين، لعن الله آكل الربا وموكله وشاهديه وكاتبه.
أما لعن معين وسب معين فهذا محل خلاف بين أهل العلم، والصحيح أن لا يجوز لأنك لا تدري ماذا ختم له إن كان ميتًا، وما يختم له به إن كان حيًا.
المصدر:
المنتقى من فتاوى الشيخ الفوزان (2/252)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟