الأربعاء 13 ذو الحجة 1445 هـ

تاريخ النشر : 25-03-2020

حكم قول المسلم لأخيه المسلم: (كلب)

الجواب
لا يجوز للإنسان أن يصف أخاه المسلم بالكلب؛ لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم- قال: «ليس لنا مثل السوء العائد في هبته كالكلب يقيء ثم يعود في قيئه» لكن لك أن تشبه حامل القرآن الذي لا يعمل به بالحمار فتقول مثلاً من لم يعمل بالقرآن فهو كمثل الحمار يحمل أسفاراً كذلك أيضاً تقول للإنسان الذي آتاه الله العلم فأراد به غير الله وأراد به الدنيا ﴿فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ﴾[الأعراف: 176] أما أن تنادي شخصاً بعينه فتقول يا كلب يا حمار فهذا لا يجوز؛ لأن الله تعالى يقول: ﴿وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنْ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً﴾[سورة الإسراء: 70] وقد ذكر أهل العلم بأنه يجوز لمن قيل له هذا أن يطالب القائل وأن القائل يعزر إذا لم يحلله المقول له.
المصدر:
الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب.

هل انتفعت بهذه الإجابة؟