الخميس 19 شعبان 1445 | آخر تحديث قبل 4 أشهر
0
المشاهدات 1423
الخط

هل يجوز نبش الميت بعد أربعين سنة من دفنه؟

السؤال:

هذه الرسالة من محمد عبد الله الشهري من قرية ربوع السرو يقول في رسالته: هل القبر إذا زاد عن الأربعين عام أو أكثر هل يجوز أن يدفن معه جنازة ثانية في نفس القبر أم لا بحيث أن عندنا مقابر ضيقة والسلام عليكم ورحمة الله؟

الجواب:

المدة التي يبلى لها الميت في قبره ليس لها حد لا أربعون سنة ولا مائة سنة ولا أكثر ولا أقل؛ لأن ذلك يختلف باختلاف الأراضي فمن الأراضي ما يكون حاراً يأكل اللحم والعظم بسرعة ومنها ما يكون بارداً يكثر فيه اللحم والعظم باقياً ثم إن من الناس من يُكرم فلا تأكله الأرض وذلك ثابتٌ في الأنبياء عليهم الصلاة والسلام حيث قال - صلى الله عليه وسلم-: «إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء»، أما غير الأنبياء فليس بمؤكد لا بالنسبة للشهداء ولا لغيرهم لكن قد يُكرم الإنسان فيبقى جسمه لا تأكله الأرض وعلى كل حال إذا كنتم مضطرين إلى الدفن في المقبرة القديمة لعدم وجود أمكنة فإنه من الممكن اختبار هذا بأن يحفر القبر فإذا وجد فيه جثة دفن ويحفر مكاناً آخر حتى يكون الميت التالي وحده ليس معه أحد.

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب

أضف تعليقاً