الإثنين 20 ذو القعدة 1445 هـ

تاريخ النشر : 23-03-2020

ما صحة حديث: (من سلَّم على شارب خمر أو صافحه أَحبط الله عمله)

الجواب
هذا ليس بحديث ولا يصح عن النبي - صلى الله عليه وسلم - لكن شرب الخمر محرم بإجماع المسلمين الإجماع الذي ينبني على الكتاب والسنة فقد قال الله - عز وجل - : ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ*إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمْ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنْ الصَّلاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنتَهُونَ﴾[المائدة: 90، 91] وثبت عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: «كل مسكر حرام» وأنه قال «ما أسكر من الفرق أي الإناء الواسع الكبير فملء الكف منه حرام» و« ما أسكر كثيره فقليله حرام»، فلا يجوز للإنسان شرب الخمر بإجماع المسلمين المبني على الكتاب والسنة وقد ورد التحذير من شربه بأن من شربه في الدنيا لم يشربه في الآخرة وأما السلام على شارب الخمر، فإنه ينظر فيه فإن كان هجره سبباً لصلاحه وتركه الخمر فليهجر وإن كان لا يستفيد من الهجر شيئاً بل ربما يزداد في طغيانه فإنه لا يهجر
المصدر:
الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب

هل انتفعت بهذه الإجابة؟