الأحد 15 شعبان 1445 | آخر تحديث قبل 4 أشهر
0
المشاهدات 905
الخط

حكم وضع الروث على القبور أو في المقبرة

السؤال:

الفتوى رقم(868) ما حكم من جمع روث الماشية بأنواعها في المقبرة، وعلى القبور، علما بأن الشواهد واضحة؛ لغرض وضعها بعد عام أو عامين سماد المزرعة، مع العلم بأن آخر من دفن في تلك المقبرة له ما يقارب خمسا وعشرين إلى ثلاثين سنة، فهل يجوز هذا أو لا يجوز؟

الجواب:

لا يجوز وضع روث الماشية بأنواعها في المقبرة، أو على القبور، لما في ذلك من الإهانة لمن قبر فيها، وقد ثبت عن النبي - صلى الله عليه وسلم- أنه : «نهى أن يجصص القبر، وأن يقعد عليه، وأن يبنى عليه» رواه مسلم والترمذي وقال حديث حسن صحيح، وثبت أن النبي - صلى الله عليه وسلم- قال: «لا تجلسوا على القبور ولا تصلوا إليها» رواه مسلم فإذا كان القعود أو الجلوس على القبور ممنوعا سواء كان بدون تبول أو تغوط أو كان مع شيء من ذلك فجمع الأرواث عليها ممنوع أيضا؛ لما فيه من إهانة من فيها من الأموات، ولأن حرمة المسلم بعد موته كحرمته حيا. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء (8/442- 443) عبد الله بن غديان ... عضو عبد الرزاق عفيفي ... نائب رئيس اللجنة إبراهيم بن محمد آل الشيخ ... الرئيس

أضف تعليقاً