الثلاثاء 17 محرّم 1446 هـ

تاريخ النشر : 23-03-2020

حكم الجمع بين الصلاتين إذا كان المطر خفيفاً

الجواب
لا يجوز الجمع بين الصلاتين إلا بعذر شرعي، كالسفر والمرض والمطر الذي يبل الثياب ويحصل به بعض المشقة، كالوحل، أما من جمع بين العشاءين أو الظهر والعصر بغير عذر شرعي فإن ذلك لا يجوز، وعليه أن يعيد الصلاة التي قدمها على وقتها، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم - : «من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد» أخرجه مسلم في صحيحه. وأصله في الصحيحين من حديث عائشة - رضي الله عنها- عن النبي - صلى الله عليه وسلم - ، أنه قال: «من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد».
وبذلك يعلم أن الواجب على كل مسلم أن يتحرى في عباداته كلها ما يوافق الشرع المطهر، وأن يحذر ما يخالف ذلك وفق الله المسلمين جميعا للفقه في الدين والثبات عليه..
المصدر:
مجموع فتاوى الشيخ ابن باز(12/293- 294)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟