السبت 14 شعبان 1445 | آخر تحديث قبل 3 أشهر
0
المشاهدات 312
الخط

حكم الاتفاق على صوم يوم بشكل جماعي

السؤال:

يقول السائل: هل يجوز لنا إذا كنا جماعة أن نصوم صوماً جماعيّاً مثلاً يوم الاثنين نأتي ونقول نصوم هذا اليوم جماعة ؟

الجواب:

ليس من عادة السلف أن يتفقوا على فعل عبادة معينة فيقولوا مثلاً سنجعل يوماً نصوم فيه جميعا يوم الاثنين أو يوم الخميس أو وقتاً نصلى فيه جميعاً أو ما أشبه ذلك ويخشى من هذا العمل وهو الاتفاق على أن نصوم اليوم جميعاً وما أشبه ذلك وجعل ذلك عادة يخشى أن يترتب من هذا عبادات أخرى يتفق عليها هؤلاء وهي مما ينهي عن الاتفاق فيه، أما لو كان هذا غير معتاد عندهم وأنهم يقولون أن من صام غداً يوم الاثنين أو يوم الخميس، فإننا سنفطر عند فلان أو فلان أو إننا سنفطر في البر فهذا لا بأس به. وأما اتخاذ ذلك سنة راتبة يحافظون عليه ويجتمعون عليه فإني أخشى أن يكون هذا من البدع.

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب

أضف تعليقاً