الأربعاء 22 ذو القعدة 1445 هـ

تاريخ النشر : 26-03-2020

حكم اعتداء المسلم على أخيه المسلم في عرضه وماله

الجواب
ليس هذا عملاً مشروعًا، ولا يحلُّ للإنسان أن يعتدي على أخيه المسلم قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : «كُلُّ المسلِم على المسلمِ حَرام، دَمُه ومالُه وعِرضُه»، وأعلن - صلى الله عليه وسلم - في حِجَّةِ الوداع أنَّ دماءنا وأموالنا وأعراضنا حرامٌ علينا، وهذا أمر معلوم بالضرورة من الدين، ولا يحتاج إلى سؤال عن حكمه، بل المهم تطبيق هذا الأمر، وعدم الاعتداء على المسلمين وأن يكونوا إخوانا متآلفين ومتحابين في الله.
المصدر:
مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(25/338- 339)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟