الإثنين 16 محرّم 1446 هـ

تاريخ النشر : 23-03-2020

حكم استقبال المعزين في البيت بعد صلاة المغرب

الجواب
الحكم أن هذا من البدع، فما كان الصحابة - رضي الله عنهم- في عهد النبي - صلى الله عليه وسلم- ولا فيما بعده ينتظرون الناس في بيوتهم ليعزوهم، والحقيقة أن هذا يُشعر أن المصاب جزع من المصيبة كأنه يقول: يا أيها الناس إني جالس في بيتي محزوناً فتقدموا لي بالعزاء.
والسنة أن الإنسان يغلق بيته، ثم من وجده في السوق، أو وجده في المسجد يعزيه إذا رآه مصاباً حزيناً، فيسليه بالتعزية، ويقول: اصبر احتسب، الأمر أمر الله عز وجل، لله ما أخذ، وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى.
المصدر:
مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(17/389- 390)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟