الأحد 15 محرّم 1446 هـ

تاريخ النشر : 23-03-2020

بيان تعذيب الميت ببكاء أهله عليه

الجواب
تعذيب الميت ببكاء أهله ليس معلقاً بالبكاء، فالبكاء الطبيعي لا يعذب به الباكي، ولا المبكي عليه، وإنما الحديث فيمن يناح عليه، فإنه يعذب على ذلك في قبره صح بذلك الحديث عن النبي - صلى الله عليه وسلم- فحمله بعض العلماء على من أوصى بالنياحة عليه بعد موته، أو على من يرضى به في حياته ولم ينه أهله عنه، والصحيح أن الحديث على ظاهره يعذب وإن لم يوص، وأن لم يرض، ولكن العذاب غير العقاب، فقد يراد به القلق والتعب كما قال النبي - صلى الله عليه وسلم- في السفر: «أنه قطعة من العذاب» مع أنه ليس عقوبة، فمعنى تعذيب الميت بما نيح عليه أن النياحة تعرض عليه في قبره فيتأذى بها ويتعذب بها.
المصدر:
مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(17/ 408 -409)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟