الأحد 10 ذو الحجة 1445 هـ

تاريخ النشر : 23-03-2020

إعطاء غير المسلم هدية بسبب خدمته للمسلم

الجواب
«من صنع إليكم معروفاً فكافئوه»، لكن هل يحل للإنسان أن يكافئ عمال الحكومة ويعطيهم هدايا، وقد قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : «هدايا العمال غلول ؟» يقال: أما إن كان ذلك لدفع شرهم ولا يندفع شرهم إلا بإعطائهم فلا بأس، حتى وإن كان مسلماً، مثلاً: أصحاب الجمارك لو قدرنا أنك تعطيهم مالاًَ ليكفوا عن أخذ الجمرك فلا بأس؛ لأن هذا دفع للظلم، مع أن الأفضل في هذا الحال أن تخضع، لكنه لما لم يكن به منابذة صار جائزاً، أما أن تنابذهم وتقول: لا أعطيكم، أنتم ظلمة، ومال المسلم محترم، فهذا حرام عليك؛ لأن الواجب على المؤمن أن يسمع ويطيع وإن ضرب ظهره وأخذ ماله، لكن في باب المدافعة بالمال لا بأس به.
المصدر:
الشيخ ابن عثيمين من لقاءات الباب المفتوح، لقاء رقم(106)

هل انتفعت بهذه الإجابة؟