الجمعة 03 شوال 1445 | آخر تحديث قبل 6 أيام
0
المشاهدات 170
الخط

أوصاه بعضهم بأن يأتي لهم بشيء من مكة.. كالماء أو التراب.. فهل يفي بمطالبهم؟

السؤال:

سئل فضيلة الشيخ - رحمه الله تعالى - : رجل يريد أن يحج ومحمل عدة وصايا، وطلب منه مجموعة من الناس أن يأتي لهم بشيء من مكة أو من المدينة مثل حجر أو ماء أو تراب أو ما شابه ذلك فهل يلزمه أن يفي بها؟

الجواب:

هذه الوصايا التي أشار إليها أن يأتي لمن أوصوه بتراب، أو ماء، أو أحجار من الحرم، لا يلزمه أن يفي بها، وله أن يردها عليهم، ولو كانت وصاياهم بأن يدعو الله لهم في هذه المشاعر لكان ذلك أولى وأجدر، فإذا استبدل هذه الوصايا بأن يدعو الله لهم في هذه المشاعر بما فيه خيرهم في دينهم ودنياهم كان ذلك أولى وأجدر وأحسن. وأرى أن الإنسان يسأل الله تعالى بنفسه دون أن يجعل له واسطة بينه وبين الله؛ لأن ذلك أقوى في الرجاء وأقرب إلى الخشية. 

المصدر:

مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(24 /25- 26)

أضف تعليقاً