الإثنين 15 رجب 1444 | آخر تحديث قبل ساعة
0
المشاهدات 193
الخط

أفطروا قبل الوقت بثمان دقائق اعتمادًا على الأذان فماذا يلزمهم؟

السؤال:

الفتوى رقم(17313) أذن المؤذن لصلاة المغرب الساعة الخامسة وسبع وثلاثين دقيقة، ثم رمى المدفع في نفس الوقت، وتتابع المؤذنون فأفطر الناس، وهؤلاء المؤذنون على حسب ظنهم أن الوقت قد دخل والشمس قد غابت؛ لأن الجو كان غائمًا، علمًا أن الوقت المعتمد كما هو مبين في التقويم، ومعتمد من قسم الفلك بجامعة الملك سعود هو الساعة الخامسة وخمس وأربعون دقيقة، وفي هذا الوقت رمى المدفع مرة أخرى، فأذن الباقون وأفطر معهم البعض الآخر، والآن يا فضيلة الشيخ قد وقع الناس في حرج، منهم من يقول: عليكم القضاء بسبب التفريط لوجود الساعة، ومنهم من يقول: لا قضاء عليكم والإثم والقضاء على المتسبب، لذا نرجو من فضيلتكم التكرم عاجلا بالفصل في هذه المسألة حتى يزول الإشكال. وفقكم الله وسدد خطاكم.

الجواب:

إذا كان الواقع كما ذكر فإن عليهم القضاء لفطرهم قبل دخول وقت الإفطار مع وجود التفريط منهم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(9/185-186)المجموعة الثانية بكر أبو زيد ... عضو عبد العزيز آل الشيخ ... عضو صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز بن عبد الله بن باز ... الرئيس

أضف تعليقاً