الإثنين 15 رجب 1444 | آخر تحديث قبل 4 دقائق
0
المشاهدات 219
الخط

أفطرت شهر رمضان لمرضها وعدم إدراكها ثم توفيت فما الحكم ؟

السؤال:

توفيت جدته بعد أن أفطرت شهر رمضان لعدم اكتمال عقلها فماذا يلزمهم ؟ السؤال الأول من الفتوى رقم(21209) توفيت جدتي رحمها الله، وقد مضى سنتان على وفاتها ولم تصم فيها شهر رمضان، علما أنها مريضة وكان عقلها غير مكتمل، فما الحكم، هل أتصدق عن كل يوم لم تصمه، أم ماذا في ذلك؟

الجواب:

عليك الإطعام عن كل يوم مسكيناً نصف صاع من قوت البلد؛ لقول ابن عباس -رضي الله تعالى عنهما- في قوله تعالى: ﴿وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ﴾[البقرة: 184] قال: ليست منسوخة، فهي للكبير الذي لا يستطيع الصوم. رواه البخاري رحمه الله تعالى، وإن كانت فاقدة لعقلها فلا شيء عليها؛ لقوله -صلى الله عليه وسلم-: «رفع القلم عن ثلاثة. . . » وذكر منهم: «. . . المجنون حتى يفيق» . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(9/125-126)المجموعة الثانية بكر أبو زيد ... عضو صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ ... الرئيس

أضف تعليقاً