الجمعة 03 شوال 1445 | آخر تحديث قبل 6 أيام
0
المشاهدات 180
الخط

يرغب في استقدام والدته للحج ويخشى عليها من الموت بسبب مرضها فما هي النصيحة ؟

السؤال:

سئل فضيلة الشيخ - رحمه الله تعالى - : حججت حجة الإسلام ولله الحمد، ونويت أن أحج لأمي هذا العام، لأنها مسنة مريضة بالقلب والسكر والضغط، فاتصلت بها هاتفياً طمعاً في توكيلها لي بالحج عنها، لكنها رفضت وقالت: لي أريد أن أحج بنفسي، وأموت في مكة، فهل أساعدها على المجيء والحج وهذه هي حالتها ونيتها أرجو توجيهي في أمري؟

الجواب:

التوجيه أن نقول: إذا كنت لا تخشى عليها أن تموت فإنها إذا رضيت بالمشقة لا بأس دعها تحضر وتؤدي المناسك بنفسها. أما إذا كنت تخشى أن تموت إذا سافرت، لأنها لن تتحمل السفر فلا تطعها، وفي هذه الحال لا تكون عاصياً ولا عاقاً، لأنك إنما تريد مصلحتها.

المصدر:

مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(21/168)

أضف تعليقاً