السبت 11 شوال 1445 | آخر تحديث قبل 9 ساعات
0
المشاهدات 805
الخط

هل ينهى عن الصلاة بعد العصر مطلقًا؟

السؤال:

السؤال الخامس من الفتوى رقم(1607) هل الصلاة بعد صلاة العصر إلى المغرب ممنوعة بتاتا، أم أنها جائزة لفترة معينة؟

الجواب:

من نسي ونام عن صلاة مفروضة ولم يتذكرها إلا بعد أن صلى العصر وجب عليه أن يصليها حين يستيقظ وحين ذكره لها في أي وقت، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم- «من نسي صلاة أو نام عنها فليصلها إذا ذكرها لا كفارة لها إلا ذلك» متفق على صحته ومن دخل المسجد بعد صلاته العصر صلى تحية المسجد فيما بينه وبين غروب الشمس، وكذا سائر ذوات الأسباب من النوافل، كركعتي الطواف وصلاة كسوف الشمس في أصح قولي العلماء، لقوله - عليه الصلاة والسلام- «إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين» وقوله - عليه الصلاة والسلام- في الكسوف: «إذا رأيتم ذلك فصلوا وادعوا حتى ينكشف ما بكم» وعن جبير بن مطعم- رضي الله عنه- أن النبي - صلى الله عليه وسلم- قال: «يا بني عبد مناف لا تمنعوا أحدا طاف بهذا البيت وصلى أية ساعة شاء من ليل أو نهار» رواه أحمد وأصحاب السنن أما غير ذوات الأسباب من النوافل وهي المسماة بالنفل المطلق فلا يجوز صلاتها في أوقات النهي. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(7/279- 281) عبد الله بن قعود ... عضو عبد الرزاق عفيفي ... نائب الرئيس عبد العزيز بن عبد الله بن باز ... الرئيس

أضف تعليقاً