الجمعة 10 شوال 1445 | آخر تحديث قبل 3 أيام
0
المشاهدات 1698
الخط

هل تجب الزكاة في الديون التي على المعسرين والمماطلين؟

السؤال:

السؤال الخامس من الفتوى رقم(9069) ما هو حكم الزكاة في الدَّين على المعسر الذي ربما يمكث سنوات طويلة عليه وما هو حكم الزكاة في الدين على المليء الذي يتماطل في تسديد ذلك الدين، وما هو حكم الدين على شخص يعرف ملاءته ويعرف عزمه على التسديد وكان ذلك طبعا بعد بلوغ عام الحول؟

الجواب:

إذا كان المدين معسرًا أو كان مليئًا لكنه مماطل ولا يمكن الدائن استخلاص دينه منه، أما لكونه لا يجد لديه من الإثبات ما يستخلص به حقه لدى الحاكم، أو لديه الإثبات، لكن لا يجد من ولي الأمر ما يساعده على تخليص حقه، كما في بعض الدول التي لا نصرة فيها للحقوق فلا تجب الزكاة على الدائن حتى يقبض دينه ويستقبل به حولاً. وأما إذا كان المدين مليئًا ويمكن استخلاص الدَّين منه فالزكاة واجبة على الدائن كلما حال الحول، وكان الدَّين نصابًا بنفسه أو بضمه إلى غيره من النقود ونحوها. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(9/191) عبد الله بن غديان ... عضو عبد الرزاق عفيفي ... نائب رئيس اللجنة عبد العزيز بن عبد الله بن باز ... الرئيس

أضف تعليقاً