الجمعة 03 شوال 1445 | آخر تحديث قبل 6 أيام
0
المشاهدات 200
الخط

ما الواجب عليهم إذا اختلفت رؤية بلدهم مع أهل مكة ؟

السؤال:

الفتوى رقم(21825) هل يجوز الصيام بجزيرة (مايوت) – جزر القمر – في يوم آخر غير يوم الصيام بمكة المكرمة أم لا؟ أرجو ذكر الدليل على ذلك، وهل تجوز صلاة عيد الأضحى المبارك في يوم آخر غير يوم العيد بمكة المكرمة أم لا؟ والدليل على ذلك؛ لأن في موسم هذا العام ككل المواسم السابقة، معظم سكان الجزيرة قد صاموا يوم الاثنين 5 من شهر مارس 2001م بدل يوم الأحد 4 مارس ، وأقاموا صلاة العيد يوم الثلاثاء 6 من شهر مارس بدل يوم الاثنين 5 من شهر مارس 2001 م، مع العلم أن جزيرتنا في مطلع واحد مع المملكة العربية السعودية الشقيقة.

الجواب:

يجب على المسلمين في كل بلد أن يصوموا ويفطروا، ويصلوا العيدين بحسب رؤيتهم للهلال في بلدهم، أو إكمالهم الشهر ثلاثين يوماً؛ لقول النبي-صلى الله عليه وسلم-: «صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته، فإن غم عليكم فاقدروا له» أي: أكملوا عدة الشهر ثلاثين، كما في رواية: «فأكملوا عدة شعبان ثلاثين» فإذا رئي الهلال في البلد، أو أكمل الشهر ثلاثين يوماً؛ وجب على الجميع الصوم لشهر رمضان، وتعلق به وقت عيد الأضحى؛ لقوله -صلى الله عليه وسلم-: «صومكم يوم تصومون، وفطركم يوم تفطرون، والأضحى يوم تضحون» . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(9/21-22)المجموعة الثانية صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ ... الرئيس

أضف تعليقاً