الإثنين 15 رجب 1444 | آخر تحديث قبل 24 ساعات
0
المشاهدات 445
الخط

حكم قصاء الصلاة الفائتة ومتى يقضي صلاة الصبح إن فاتته ؟

السؤال:

محمد عبد الله يسأل عن قضاء صلاة الصبح هل تقضى في أي وقت من الفروض أم لا ؟

الجواب:

يبدو لي أن تخصيصه صلاة الصبح يعني أنه نام عن صلاة الصبح ونقول له: هذا لا يجوز لك أن تتخذ ذلك عادة بحيث تنام عن صلاة الصبح، فإذا قمت من النوم صلىتها فإن الأصح من أقوال أهل العلم أن تأخير الصلاة عن وقتها لغير عذر يقتضي بطلان الصلاة وإن صلىت وأنها غير مقبولة؛ لأن كل عبادة مؤقتة بوقت لا تصح قبله ولا بعده إلا لعذر شرعي، وعلى هذا فنقول: إذا كنت أخرت صلاة الصبح حتى طلعت الشمس تكاسلاً وتهاوناً، فإن صلاتك غير مقبولة منك وإن كنت تركتها؛ لأنك لم تستطع أن تقوم من نومك، إما لعدم من يوقظك وإما لأنك استغرقت استغراقاً كبيراً ما تمكنت من القيام، فإنه لا حرج عليك أن تصلىها بعد الوقت. 

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب

أضف تعليقاً