الأحد 10 ذو الحجة 1445 هـ

تاريخ النشر : 28-03-2023

حكم صيام المصاب بالصرع

الجواب

إذا صاموا وأصابهم الصرع في أثناء النهار فهو مثل النوم؛ صومهم صحيح، أما إذا غابوا، غابت عقولهم يومًا كاملاً فهم مثل بقية المجانين لا صوم لهم، ولا شيء عليهم ولا قضاء عليهم، فلو جُنَّ في آخر الليل، أو صرع في آخر الليل، ولم يفقْ إلا في الليلة الآتية، بخلاف الإغماء فإنه مثل النوم.

المصدر:

الشيخ ابن باز من فتاوى نور على الدرب(16/96)


هل انتفعت بهذه الإجابة؟