الجمعة 13 شعبان 1445 | آخر تحديث قبل 3 أشهر
0
المشاهدات 2095
الخط

حكم تخصيص الصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم - يوم الخميس جماعياً

السؤال:

الفتوى رقم(20591) بعض المسلمين في بلدي موزمبيق رغبوا تخصيص بعد صلاة العشاء يوم الخميس من كل أسبوع للصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم - بصورة جماعية. فهل يشرع مثل هذا العمل ؟

الجواب:

الصلاة والسلام على النبي - صلى الله عليه وسلم - مشروعة ومرغب فيها وفيها أجر عظيم، ولكن لا بد أن تكون على الصفة المشروعة، وتحديد وقت معين لها أو صفة معينة بدون دليل يعتبر بدعة محرمة، فما ذكر في السؤال من تحديد وقت لها بعد صلاة العشاء، أو أدائها بصفة جماعية كل ذلك بدعة محرمة؛ لقول النبي - صلى الله عليه وسلم - : «فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة» وقوله - صلى الله عليه وسلم - : «من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد» أخرجه مسلم في (صحيحه) عن عائشة - رضي الله عنها - ، وفي لفظ آخر عنه - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: «من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد» متفق على صحته. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(2/245)المجموعة الثانية بكر أبو زيد ... عضو صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز آل الشيخ ... نائب الرئيس عبد العزيز بن عبد الله بن باز ... الرئيس

أضف تعليقاً