الأربعاء 08 شوال 1445 | آخر تحديث امس
0
المشاهدات 229
الخط

حكم الاقتراض من الشركة التي يعمل بها ليحج

السؤال:

سئل فضيلة الشيخ - رحمه الله تعالى - : بعض من الناس يأخذ سلفيات من الشركة التي يعمل بها يتم خصمها من راتبه بالتقسيط ليذهب إلى الحج، فما رأيكم في هذا الأمر؟

الجواب:

الذي أراه أنه لا يفعل؛ لأن الإنسان لا يجب عليه الحج إذا كان عليه في ين. فكيف إذا استدان ليحج، فلا أرى أن يستدين ليحج؛ لأن الحج في هذه الحال ليس واجباً عليه. والذي ينبغي له أن يقبل رخصة الله - سبحانه وتعالى - وسعة رحمته، ولا يكلف نفسه ديناً، لا يدري هل يقضيه أم لا؟ ربما يموت ولا يقضيه، فيبقى في ذمته.

المصدر:

مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(21 /93)

أضف تعليقاً