الأربعاء 08 شوال 1445 | آخر تحديث امس
0
المشاهدات 156
الخط

أيهما أفضل أن يوكل من يحج عنه أو يعطي نفقة الحج لأخر يؤدي الفريضة عن نفسه، وهل له مثل أجره في هذه الحال؟

السؤال:

فضيلة الشيخ! من دفع نفقة شخص لم يؤد الحج وهي فريضته فهل له مثل أجره؟ وهل هو أفضل من أن ينيب من يحج عنه؟

الجواب:

نعم، إن شاء الله أن له مثل أجره، يعني: أجر حج فريضة؛ لأن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - قال: «من جهز غازياً فقد غزا» والحج نوع من الجهاد، وإعطاء هذا الفقير ليحج حج الفريضة أفضل من كونه يعطي هذه الدراهم لشخص يحج عنه حج نافلة، لأنه سيأتيه أجر فريضة، ويحسن –أيضاً - إلى أخيه أداء ركن من أركان الإسلام عنه.

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من فتاوى اللقاء الشهري، لقاء رقم(44)

أضف تعليقاً