الأحد 14 رجب 1444 | آخر تحديث امس
0
المشاهدات 515
الخط

تعزية المسلم بقول: (البقية في حياتك)

السؤال:

سئل فضيلة الشيخ -رحمه الله تعالى- عن  حكم قول: (البقية في حياتك) عند التعزية ورد أهل الميت بقولهم: (حياتك الباقية)  

الجواب:

لا أرى فيها مانعاً إذا قال الإنسان: (البقية في حياتك) ولكن الأولى أن يقال: (إن في الله خلفاً من كل هالك، إن لله ما أخذ وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى، فاصبر واحتسب) لأن المحافظة على الألفاظ النبوية في التعزية وغيرها أولى، كذلك الرد عليه إذا غير المعزي هذا الأسلوب فسوف يتغير الرد. 

المصدر:

مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(17/452)

أضف تعليقاً