السبت 29 ربيع الثاني 1443 | آخر تحديث امس
0
المشاهدات 116
الخط

حكم من ينادي زميله بـ: (جرجس، بطرس . . ) من باب المداعبة

السؤال:

الفتوى رقم(20818) نحن مجموعة من الشباب وملتزمون والحمد لله، ونعمل سويًا في مكان واحد، ونسكن أيضًا في مكان واحد، ونقوم في وقت الدعابة بمناداة بعضنا البعض بأسماء غير أسمائنا، مثل (جرجس، بطرس، حنا، ميخائيل، بنيامين) علمًا أنه لا تسبب هذه الأسماء لأحد منا شيء من الغضب أو الزعل، ولكن هذه الأسماء هي أسماء منتشرة بين المسيحيين، فهل هذا حرام؟ علما بأننا لا ننادي بعضنا بها إلا على سبيل الدعابة، أفيدونا جزاكم الله خيراً. 

الجواب:

هذا العمل لا يجوز؛ لأنه من التشبه بالكفار في أسمائهم، وقد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: «من تشبه بقوم فهو منهم»، فالواجب تجنب المناداة بهذه الأسماء الأجنبية، ولو كان ذلك من قبيل المزاح. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة لبحوث العلمية والإفتاء(26/32) بكر أبو زيد ... عضو صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ ... الرئيس

أضف تعليقاً