الجمعة 21 محرم 1444 | آخر تحديث قبل 3 أيام
0
المشاهدات 694
الخط

حكم قول: (شكراً) لمن أسدى معروفًا

السؤال:

تقول السائلة جواهر س. م. م. من الأفلاج: هل يجوز أن نقول كلمة: (شكرًا)، لمن عمل لصاحبه معروفاً، أم أنها من خصائص الله -عزّ وجلّ-؟

الجواب:

يجوز أن نقول لمن أسدى إلينا معروفاً: (شكراً)، أو: (شكر الله إليك) أو ما أشبه ذلك, قال الله تعالى: ﴿أَنْ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ﴾[لقمان: 14]. فأثبت الله الشكر له وللوالدين؛ لكن خيرٌ منها أن تقول له: (جزاك الله خيراً)؛ لأن هذا الذي وردت به السنة, أما كلمة (شكرًا) ماذا يستفيد منها الذي أسدى المعروف؟  لا يستفيد شيئاً إلا أن الذي حصل له المعروف يتشكر من هذا فقط؛ لكن إذا قال: (جزاك الله خيراً, أو جزاك عني خيراً) صارت في هذا فائدة للطرفين للمسدي المعروف وللمسدى إليه.

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب(1/681)

أضف تعليقاً