الثلاثاء 11 محرم 1444 | آخر تحديث قبل 2 أسابيع
0
المشاهدات 2185
الخط

حكم قول بعضهم: (لا حول الله) و(السام عليكم)

السؤال:

الفتوى رقم(19877) سماحة الشيخ: إن بعض الناس في بلادنا يقولون أقوالا يريدون بها رضا، ولكن عندي شك فيها. فمنهم من يقول: 1 - والله العظيم ثلاثة. (يمين) 2 - البقية في حياتك. (عزاء أهل الميت) 3 - لا حول الله. (بدل لقول: لا حول ولا قوة إلا بالله). 4 - وفي السلام يقولون: (السام عليكم). 5 - ومنهم من يسمي أسماء مشبوهة، على سبيل المثال: (عبد النبي، عبد الرسول)

الجواب:

أولاً: قول: (والله العظيم ثلاثة) يعتبر يمينًا شرعية فيرتب عليه ما يترتب على اليمين من أحكام. ثانياً: قول: (البقية في حياتك) هذه من ألفاظ التعزية عند بعض الناس، ومعناها: أن الله يخلف ما فات علينا في وفاة فلان بأن يكون في بقية عمرك خير ونفع، وإذا كان المعنى كذلك فلا بأس بها، والأفضل اتباع ألفاظ السنة في ذلك. ثالثاً: قول: (لا حول الله) هو اختصار قبيح لكلمة (لا حول ولا قوة إلا بالله) فلا يجوز؛ لأنه يغير المعنى. رابعًا: قول: (السام عليكم) محرم؛ لأنه قول منكر، وتغيير لتحية الإسلام، وكانت من تحايا اليهود -لعنهم الله- للنبي -صلى الله عليه وسلم-، وعلى هذا فلا يجوز استعماله ولا إقراره بين المسلمين. خامسًا: تعبيد الاسم لغير الله محرم بإجماع العلماء، ومن ذلك ما ذكر في السؤال: (عبد النبي) و(عبد الرسول)، وكذلك (عبد الحسين) و (عبد الأمير).. إلخ. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(26/364-365) بكر أبو زيد ... عضو صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ. ... الرئيس

أضف تعليقاً