الأحد 27 ذو القعدة 1443 | آخر تحديث قبل 3 أيام
0
المشاهدات 1157
الخط

قول البعض: (يا وجه الله، يا فزعة الله، يا جاه الله)

السؤال:

السؤال الأول من الفتوى رقم(15856) أرجو الإفادة عن قول كثير من الناس: (يا وجه الله، يا فزعة الله، يا جاه الله خطّ الله ومحمد رسول الله). وكذلك إذا جاؤوا إلى المريض ووجدوه مرتفع السخونة وضعوا أيديهم على رأسه وقالوا: (يا رسول الله).

الجواب:

لا يجوز دعاء صفة من صفات الله -عزّ وجلّ- مثل: (يا وجه الله)، وإنما يدعى الله -سبحانه وتعالى- ويتوسل إليه بأسمائه وصفاته، بأن يقال: (يا رحمن ارحمني يا غفور اغفر لي). وأما قول القائل: (يا وجه الله يا فزعة الله) ونحو ذلك فلا يجوز؛ لأن الصفات لا تدعى، وإنما يدعى الموصوف وهو الله -سبحانه وتعالى-. وأما من زار المريض ووضع يده على رأسه وقال: (يا رسول الله) فهذا القول لا يجوز، بل هو من الشرك الأكبر؛ لأنه دعاء لغير الله.      وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

المصدر:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء (2/235)المجموعة الثانية. بكر أبو زيد ... عضو عبد العزيز آل الشيخ ... عضو صالح الفوزان ... عضو عبد الله بن غديان ... عضو عبد العزيز بن عبد الله بن باز. ... الرئيس

أضف تعليقاً