الأحد 27 ذو القعدة 1443 | آخر تحديث قبل 3 أيام
0
المشاهدات 858
الخط

قول البعض: (شاءت الظروف) أو (شاءت الأقدار كذا وكذا)

السؤال:

سئل فضيلة الشيخ: عن قول: (شاءت الظروف أن يحصل كذا وكذا), و(شاءت الأقدار كذا وكذا) 

الجواب:

قول: (شاءت الأقدار), و(شاءت الظروف) ألفاظ منكرة؛ لأن الظروف: جمع ظرف وهو الأزمان، والزّمن لا مشيئة له، وكذلك الأقدار: جمع قدر، والقدر لا مشيئة له, وإنما الذي يشاء هو الله -عزّ وجلّ-. نعم لو قال الإنسان: (اقتضى قدر الله كذا وكذا)؛ فلا بأس به، أما المشيئة فلا يجوز أن تضاف للأقدار؛ لأن المشيئة هي الإرادة، ولا إرادة للوصف، إنما الإرادة للموصوف.

المصدر:

مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين(3/113-114)

أضف تعليقاً