الجمعة 26 شوال 1443 | آخر تحديث قبل 14 ساعات
0
المشاهدات 442
الخط

كيف يتصرفن مع جدِّهن الذي يتكلم معهن بكلام بذيء ؟

السؤال:

تقول هذه السائلة من عسير: لنا جدٌ كبير في السن سيء الخلق فنحن نخاف الله إذا تركناه يجلس لوحده وإذا جلسنا معه يتكلم بكلام بذيء جداً لا يتناسب مع من هو في سنه وإذا أردنا السلام عليه فإنه يفعل ما لا يليق به ودائم الشك فهل نأثم في فعلنا معه وامتناعنا عن التحدث درءاً للمفاسد ؟

الجواب:

أما الجلوس إليه وإدخال السرور عليه فهذا من الأمور المحمودة ومن بره، وأما التحدث معه فإذا كان التحدث معه يفضي إلى أن يتكلم بكلامٍ بذيء محرم فلا تتكلموا معه واكتفوا بالسلام وكيف أنت يا والدنا وما أشبه ذلك وإن شئتم فاستمروا معه في الكلام، ثم إن تكلم بكلام لا يليق انصحوه. 

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب

أضف تعليقاً