الجمعة 16 ربيع الأول 1443 | آخر تحديث قبل 4 أيام
0
المشاهدات 3280
الخط

حكم الدعاء بـ: (اللهم أعتق رقابنا من النار)

السؤال:

فضيلة الشيخ! هناك دعاء يدعو به بعض الناس وهو: اللهم أعتق رقابنا من النار. وقد قال أحد طلبة العلم: بأن هذا الدعاء لا ينبغي أن يقال أو شيء مثل هذا، ويقول: كأن الداعي يحكم على نفسه بأنه من أهل النار.

الجواب:

لا. هذا غير صحيح، إذا قال الإنسان: اللهم أنجني من النار، فهل معناه أنه دخل فيها؟ طبعاً: لا؛ لكني ظننتُ أنه يقول: لماذا يسأل بالإعتاق بدل النجاة؟! أنا أقول: لا بأس أن يسأل بالإعتاق بدلاً من النجاة، كما جاء في الحديث في باب صيام رمضان: «ولله عتقاء من النار وذلك كل ليلة» وجاء فيمن أعتق عبداً: «أن الله يعتقه بكل جزء منه أو بكل عضو منه عضواً من النار».

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من لقاءات الباب المفتوح، لقاء رقم (122).

أضف تعليقاً