الجمعة 19 شوال 1443 | آخر تحديث امس
0
المشاهدات 876
الخط

حكم افتداء النبي بقولنا: (بأبي هو وأمي)

السؤال:

هل يجوز افتداء النبي -صلى الله عليه وسلم- بقولنا: (بأبي أنت وأمي)، أو (هو بأبي وأمي) في هذا الزمن خصوصاً؟

الجواب:

نعم، العلماء -رحمهم الله- يقولون: (بأبي هو وأمي) إلى يومنا هذا، حتى نجد هذا كثيراً في عبارة شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله-، ولا شك أنه يجب على الإنسان أن يفدي الرسول -صلى الله عليه وسلم- بأمه وأبيه وولده ونفسه. 

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من لقاءات الباب المفتوح، لقاء رقم(3)

أضف تعليقاً