السبت 20 شوال 1443 | آخر تحديث قبل 2 أيام
0
المشاهدات 982
الخط

حكم قول:(فلان: غفر الله له إن شاء الله)

السؤال:

يقول السائل: ما حكم قول فلان غفر الله له إن شاء الله؟

الجواب:

لا بأس به أيضاً ، أي لا بأس به أن يقول: (فلان غفر الله له إن شاء الله) . وذلك لأن هذه الجملة تفيد الرجاء وليست خبراً إذ إن الخبر بهذه الصيغة لا يجوز ؛ لأنه خبر عن أمر غيبي لا يعلمه إلا الله فلا يجوز الإخبار بأن الله غفر لفلان أو رحم فلاناً أو ما أشبه ذلك؛ لأن هذا لا يعلم إلا بطريق الوحي، ولا وحي بعد موت رسول الله -صلى الله عليه وسلم-  ولكن هذه الجملة يقصد بها الرجاء، أي: أرجو - إن شاء الله - أن يغفر الله لفلان، هذا هو معناها عند كل من يتكلم بها. 

المصدر:

الشيخ ابن عثيمين من فتاوى نور على الدرب(1/662-663)

أضف تعليقاً